الخميس , 23 نوفمبر 2017

فنان فرنسى يدفن نفسه لمدة 7 أيام فى حفرة لينفرد بنفسه ويقرأ

هناك شعرة رفيعة جداً تفصل بين الفنان والموهوب والعبقرى وبين المجنون ، ويبدو ان هذا الفنان الفرنسى قد قطع هذه الشعرة منذ زمن طويل .

فى 20 سبتمبر 2012 بدأ الفنان الفرنسى Abraham Poincheval تجربة فريدة من نوعها ، فقد دخل الفنان فى حفرة عرضها 62 سم وعمقها 1.7 متراً فقط ليستمتع بالقراءة بعيداً عن الصخب وعن مادية العالم الخارجى الذى لا يعطى للأنسن اى مساحة لنفسه او فرصة للهدوء النفسى . ومن مقاييس الغرفة نستطيع ان نتبين ان مساحتها لا تسمح له بالتمدد او بالجلوس فقد قضى الفنان مدة التجربة واقفاً .

فنان يدفن نفسه

 واختار الفنان الحجرة التى شهدت تجربته المتفردة فى احدى الغرف الملحقة باحدى المكتبات العامة بفرنسا ، ولم يأخذ معه سوى زجاجات الماء وبعض الطعام المعلب بالاضافة الى الكاميرا التى سجل من خلالها تجربته لحظة بلحظة ومكبر للصوت ” مايكروفون ” لتستطع التواصل مع العالم الخارجى ليلفت نظر العالم كله لخطورة عدم تخصيص الانسان وقت لنفسه بعيداً عن العالم  .

فنان فرنسي يدفن نفسه

 

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*