الإثنين , 10 ديسمبر 2018

ظاهرة ولغز محير – انتحار 50 كلب فى اسكتلندا قفزاً من أعلى جسر

من ضمن الظراهر الخارقة للطبيعة فى الحياة والتى عجز الجميع عن ايجاد تفسير منطقى او حتى غير منطقى لها هى على مدار 50 عاماً قدم أكثر من 50 كلب الى هذا الجسر للانتحار  فى اسكتلندا .

يقع جسر Overtoun بمدينة  Milton الاسكتلندية ونال هذا الجسر شهرة كبيرة ليس لان عمره يزيد عن 100 عام  -فقد تم بنائه عام 1895 وبارتفاع 50 قدماً عن سطح الماء -بل ترجع شهرته الحقيقة الى انه ومنذ 50 عاماً توجه اكثر من 50 كلباً الى هناك والقى نفسه من فوق هذا الجسر وبالتحديد فى عام 2005 وحده قفز  5كلاب على مدار العام  وفى خلال ال6 اشهر المنصرمة قفز 5 كلاب اخرين ليستقروا فى القاع . وبالطبع تحول هذا الجسر الى اهم مزار سياحى فى اسكتلندا .

ظاهرة ولغز محير - انتحار 50 كلب فى اسكتلندا  قفزاً من أعلى جسر

ولم يستطع العلماء والباحثون وجمعيات حقوق الانسان التوصل عن سبب هذا السلوك الغريب الذى يقوم به الكلاب يمكن عن دون وعى او يمكن تصرف غزائرى ، والى الان يسعى اصحاب الكلاب ومالكيها الى اكتشاف سر توجه الكلاب الى هناك والقفز من علو فجميعهم يؤكدون ان كلابهم كانت سعداء للغاية ولم يبدو عليهم اى نقص شهية او تعاسة او ميل للانزواء بل على العكس .

ظاهرة ولغز محير - انتحار 50 كلب فى اسكتلندا  قفزاً من أعلى جسر

ولكن ظهرت بعض النظريات التى حاولت  تفهم الامر وايجاد بعض التفسيرات  وحتى وان كانت اسطورية ومن اشهرها هى تلك التى تقول بانه فى عام 1994  قامت امراءة بالقاء وليدها الرضيع فى المياه من اعلى الجسر ومن يومها سيطرت الارواح الشريرة على المكان وان الكلاب تستطيع بحساسيتها ان تتواصل مع تلك الارواح التى تجبرها على الاتجاه هناك والانتحار ونظرية اخرى تدعى ان هذا المكان هو الاعراف او المطهر  اى انه نقطة التقاء الجنة بالجحيم وان هذه الظاهرة تؤثر على الكلاب وتجبرها  على اتباع هذا السلوك الغريب ولكن وقفوا امام شئ وهو لماذا يؤثر هذا المكان على كلاب بعينها ولا يؤثر على الكلاب الأخرى ؟؟

ظاهرة ولغز محير - انتحار 50 كلب فى اسكتلندا  قفزاً من أعلى جسر

ولكن كل تلك النظريات رغم شهرتها وايمان البعض بها لم ترض عالم نفسى بريطانى جليل وهو David Sands فلقد قرر ان يصطحب كلبة  عجوز 19 عاماً  وتعمد ان يختارها ممن ذهبت الى هناك عدة مرات ولم تتأثر ويذهب فى رحلة الى جسر canine ولم يبد على Hendrix اى تأثير ولذلك قرر تحليل مياه الجسر ورؤيتها عن كثب ووجد ان المياه تعج بالفئران والثعابين والعديد من الكائنات المائية واخذ منها بعضها وعرض  عن بٌعد عدد كبير من الكلاب لروائح هذه الكائنات وفوجئ ان 70% من الكلاب تأثرت جداً بالرائحة بما تتمتع به من حاسة الشم وحاولوا البحث عن مصدرها .

والغريب ان تلك النظرية العلمية المنطقية لم تصمد امام الأساطير وتفسيرات ما وراء الطبيعة فهى الابقى وبالطبع لها من السحر والجمال مما يضفى على المكان جو اسطورى رائع .

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*