السبت , 22 يوليو 2017

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

قد يعتقد البعض أن المواهب لها سن معين ولكن هذا اعتقاد خاطىء فالموهبة ليس لها عمر محدد لتظهر وتنمو فيه وليس لها مكان معين لتكتشف فالموهبة توجد مع البشر منذ ولادتهم ولكن الاختلاف يكون فى نوع الموهبة نفسها وفى كيفية معرفة أننا لدينا موهب وكيفية تنميتها وتوجيهها فى الاتجاه الصحيح.

الطفلة إيريس هالمشو من لندن طفلة لم يتجاوز عمرها ثلاث سنوات ولكن لديها موهبة الرسم وكأنها فنان مخضرم منذ زمن طويل, ترجع قصة إيريس أنها مصابة بالتوحد ولا تقوى على الكلام وتشعر بعدم القدرة على التنبؤ فى هذا العالم الملىء بالخوف والرعب والهلع ولكن بعد أن بدأت فى اخراج موهبتها وهى رسم لوحات بديعة بدأت إيريس تشعر بالسكون وكان الفن لها مصدراً للفرحة والعلاج.

تقول أربيلا كارتر جونسون والدة إيريس عندما تم تشخيص حالة إيريس وعرفنا أنها تعانى من التوحد بدأنا نبحث عن مفتاح للعثور على شىء تحب القيام به وحاولت أن أشركها فى اللعب الجماعى مع أقرانها ولكنها كانت كارثية, ولكن فى البيت حاولت شدها إلى الألعاب وصممت لها مسرحية فى المنزل وبدأت إيريس تعتاد على الألعاب الحسية وتحبها. وبدأت أملأ المنزل بالكرات البلاستيكية وحاولت جعل المنزل دائماً مبهجاً ويعم المرح فيه حتى أجعل ابنتى سعيدة ومتفاعلة معى بدلاً من أن أتركها مغمورة بمفردها مع الفوضى فى عقلها.

وتقول بالنسبة لموهبة الرسم التى اكتشفتها لدى ابنتها أنه فى يوم من الأيام بدأت ترسم أربيلا رجال عصا فوجدت ابنتها تضحك بدت سعيدة جداً فاشتريت لها طاولة للرسم وفرشاة وطلاء وبدأت إيريس بالرسم بالطلاء ولكن بدأ الطلاء يهبط إلى أسفل الطاولة وبدأت إيريس تشعر بغضب شديد ةوانفجرت فى البكاء فأحضرت لها ورقة على الطاولة بدلا من الحامل وعلى الفور ملأت الورقة وكأنها تعرف ما يجب عليها عمله, وتقول أربيلا أيضاً أشعر أمام ابنتى وهى ترسم وكأننى أقف أمام فنان متمرس وتقول أنها ترسم قليلاً ثم تقف وتنظر إلى الرسم وتخطط بالفرشاة وتستخدم العديد من الأدوات مثل الإسفنج والطوابع والفرش وحتى المحددات البلاستيكية, وترسم لمدة خمس ساعات يومياً.

وبعد أن بدأت إيريس بالرسم بدأت تنطق بضع كلمات وتتواصل ولو قليلاً مع من حولها بالإضافة أن الرسم جعلها سعيدة ومستمتعة دائماً.

تم شراء اثنين من لوحات إيريس بمبلغ 1500 جنيه إسترلينى وهتان اللوحتان هما أصليتان أى مرسومة بيد إيريس ولكن هناك نسخ مطبوعة أقل سعر لها 295 جنيه إسترلينى, ويسعى والديها لإقامة معرضاً لإبنتهما لبيع النسخ المطبوعة من أعمالها فى نوفمبر القادم ويليه مزاد لبيع اللوحات اللأصلية لإيريس وذلك للحصول على العائد المادى الوفير حتى يستطيعوا إكمال علاجها والذى تحتاج إليه ثلاث مرات أسبوعياً ويتكلف مبالغ باهظة.

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

طفلة لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أذهلت الجميع بلوحاتها الفنية الرائعة

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*