الأربعاء , 17 أكتوبر 2018

حيوانات كانت تعمل جواسيس فى الحروب

تمتلك بعض الحيوانات والطيور نسبة ذكاء عالية ففكرت المخابرات السرية باستغلالها وبالفعل تم استخدام الحيوانات والطيور مثل القطط والكلاب والحمام والدلافين وأسماك القرش تم استخدامها كجواسيس من قبل البحرية الأميركية ليس فقط أثناء الحرب العالمية الثانية، بل حتى اليوم، وبالأخص الحيوانات الثديية البحرية .
الحمام

106288_m
استخدم الجيش أول حيوان يعمل جاسوس كان الحمام تم استخدامه للحصول على صور جوية وطبعا الان اصبحت هذه المهمة اسهل بكثير مع تقدم التكنولوجيا.
القطط

106289_m
تم اضافة جهاز استماع الى القط و ارساله إلى السفارة السوفياتية في واشنطن اسم العملية ” الصوتية كيتي ” ولكن جائت نتائج العملية بالفشل القط سحق من قبل سيارة في اليوم الأول .
الخفافيش

106290_m
كانت تسمى هذه العملية قنبلة بات وكان يتم ربط المتفجرات فى الخفاش وارسال الخفاش الى المبنى المطلوب ومن ثم يتم تفجيره كان يستخدم فى اليابان ولكن بعد القنابل النووية توقفت الخفافيش .
الدلافين

106291_m
الدلافين حصلت على أقصى قدر من النجاح الذي تم التوصل إليه على الأرجح وكان الافضل بين الحيوانات فهو يمتلك نسبة ذكاء عالية ويسهل تدريبة وكان يستخدم في الكشف عن مكان وجود الألغام البحرية فى روسيا وتم اعتماده في الجيش الأمريكي بعد نجاحة فى روسيا .

المواضيع المتشابهة:

حيوانات واقعية من الليغو

طرائف الغربان مع الحيوانات

رسومات مفصلة من الحيوانات والبشر

 

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*