الأحد , 22 أكتوبر 2017

نضال أم نضال – حرصاً على مستقبل أبنها المعتقل قامت بتقديم ومناقشة مشروع تخرج أبنها بدلاً منه

لم تكتف هذه الام الفلسطينية بالبكاء على مستقبل أبنها بل قررت أن تكون أيجابية والا تسمح بقوات الأحتلال الغاشم ان تضيع مستقبل أبنها المعتقل سياسياً من قبلهم وحلت محل الأبن حتى يتمكن من الحصول على درجة العملية وهو فى رهن الأسر .

يدرس الطالب المتفوق “نضال الفتاش ” فى السنة النهائية فى  كلية الفنون الجميلة قسم غرافيك ويعيش فى مهجع الطلبة الكائن فى مدينة نابلس الفلسطينية وقبيل ساعات من تقديم ومناقشة مشروع تخرجه والذى سهر الليالى لينتهى منه على أكمل وجه ويحصل علد درجته العلمية ألقت القوات الأسرائيلية القبض عليه وأبقته رهن الأعتقال السياسى وبهذا واجه الطالب أمكانية ضياع مستقبله .

نضال أم نضال - حرصاً على مستقبل أبنها المعتقل قامت بتقديم ومناقشة مشروع تخرج أبنها بدلاً منه

ولكن أم نضال الحاصلة على  درجة الماجيستير والتى تعمل كمديرة لأحدى المدارس لم تكن لتسمح للأسرائيل ان تحرق قلبها على أبنها وان تضيع مستقبله ولذلك نفضت حزنها جانباً واستغلت أطلاعها الدائم على عمل ودراسة ولدها وقررت ان تقدم هى مشروع تخرجه وتناقشه بدلاً منه ، ومن حسن الحظ ان وافقت ادارة الجامعة على طلبها الغريب وبالفعل ذهبت فى يوم المناقشة وأجابت بالنيابة عن ولدها عن كل الأسئلة وعرضت أفكاره عرضاً وافياً مفصلاً وكأنها هو. وتم لها ما أرادت أن حصل ولدها على شهادته دون ان يبرح سجنه وبهذا هزما معا الأسر والاعتقال وتم لهما ما أرادا.

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*