الخميس , 14 ديسمبر 2017

نظرة على الدرجة الأولى للطيران في سنة 50

الطائرة هي مركبة جوية أثقل من الهواء وهي من وسائل النقل الجوي. تحلق إما شراعيا أو بمحرك واحد أو بعدة محركات، تستطيع الطيران في الهواء اعتمادا على قوة الرفع المتولدة على أجنحتها، أو عن طريق قوة سحب الهواء تستخدم في صناعة الطائرات أحدث أنواع التكنولوجيا التي توصل إليها العلم على الإطلاق كان ذلك في مجال خلط المعادن المرتبط بالهيكل الخارجي للطائرة أو بالعلوم الإلكتروميكانيكية المتعلقة بنظام التحليق والهبوط في الطائرة. أما جسم الطائرة الخارجي فهو مصنوع من سبيكة من الفولاذ والألمنيوم وهي سبيكة تعطي قوة الفولاذ وخفة الألمنيوم، وجسم الطائرة يتكون من صفائح من هذه السبيكة متصلة بعضها ببعض عن طريق وصلات اسفينية رباعية أو سداسية الصفوف كالمستخدمة في بناء المراجل البخارية مما يعطي لهذه الوصلات قوة شد كبيرة وقوة تحمل ضغط أكبر. يمنع عادة المهندسون والعاملون في صناعة هياكل الطائرات من استخدام أقلام الرصاص لأحتوائها على الكربون الذي يتفاعل بدوره مع الألمنيوم مشكلا ثقوبا وفجوات في جسم الطائرة وقد دخلت معادن كثيرة حديثا في صنع هياكل الطائرات خاصة إن كنا نتحدث عن هياكل الطائرات الحربية التي أدخل على هياكلها تعديلات كثيرة لامتصاص موجات الرادارات والتخفي وتحمل القذائف الصاروخية.

5617652c3e438_

5617652c4d842_

5617652c5b5da_

5617652c6ed5d_

5617652c69fa0_

5617652c465ab_

5617652c7595d_

5617652c56895_

5617652c60346_

5617652c65000_

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*