السبت , 18 نوفمبر 2017

معجزات الطبيعة الساحرة حيوان السرعوف يقوم بمضاهاة شكل زهرة الأوركيد ليصطاد فريسته!!

سبحان الخالق المبدع الذى علم جميع المخلوقات كيف تعيش فى الدنيا, السرعوف السحلبية كما سمي على اسم الزهرة زهرة الأوركيد أو السحلبية يتشبه بالأزهار لكى يستطيع أن ينقض على فريسته المطمئنة بعدم وجود مفترسيها بسهولة.

يعتبر التمويه شيء طبيعي بالنسبة للكثير من الحيوانات ولكن الكثير منها يقوم بالتمويه بالتخفى بألوان الزروع وغير ذلك ولكن سرعوف السحلبية يقوم بتمويه فريد من نوعه حيث يأخذ شكله شكل زهرة الأوركيد ليوهم فريسته بأن المكان آمن ولا يوجد ما تخاف منه للوقوف على الزهرة.

يقول جيمس أوهانلون فى جامعة ماكوارى فى سيدنى أستراليا العديد من الناس يجدون تلك الحيوانات مثيرة للقلق ولكن لم أستطع فعل شيء سوى أن أعبر عن إعجابى بتلك المخلوقات فهى تقوم بالتمويه وتحاكى الأزهار تماماً حيث تكون الساقين على شكل بتلات الزهرة والهيئة باللون الوردى والأبيض والأرجوانى الرائع إنها حقاً مثيرة للدهشة والإعجاب.

ووفقاً لعلم الأحياء التطوري يقول أوهانلون أن العلماء يعتقدون بأن التكتيكات العدوانية لسرعوف السحلبية قد تطورت منذ عام 1800 ولكن لم يقم أحد بالتجارب لمعرفة ما إذا تم هذا التطور بالفعل فى وقتها أم لا.

ولكن بعد مضي ما يقارب القرن من الزمان أصبحت هناك كتباً ومقالات علمية تفيد [ان السرعوف السحلبية يقوم بتقليد الأزهار ومحاكاتها ومن أجل وضع الأمور فى نصابها الصحيح سافر أوهانلون مع مجموعة من العلماء إلى ماليزيا لدراسة السرعوف السحلبية.

ولم يكن إجراء الدراسة سهلاً أبداً فلم يكن أوهانلون وفريقه يعلمون شيئاً عن تلك المخلوقات واختبر الباحثون أول ألوان السرعوف تحت موجات الضوء المرئى للطيران وتلقيح الحشرات وكانت الألوان التى ظهرت لا يمكن تأكيدها حيث أنها دلت على 13 نوعاً من الأزهار, وبعد ذلك قام الباحثون بمتابعة تصرفاتالملقحات حول السرعوف السحلبية ولا حظوا اقتراب أكثر من إثني عشر حالات من الحشرات تجاه السرعوف باطمئنان ثم انقضاض السرعوف عليها مما أثبت النظرية الموجودة منذ قرون بأن السرعوف يتشكل بزهرة الأوركيد, وأن السرعوف السحلبية هو الحيوان الوحيد الذى يتشكل بالأزهار.

وأيضاً بتلك الخاصية المدهشة فى تشكل السرعوف بالأزهار يتفادى أن يكون فريسة لغيره من السحالى والطيور فيكون زهرة بدلاً من أن يكون طعاماً!!.

 

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*