السبت , 22 يوليو 2017

قضى 25 عاماً و أنفق 10000 دولاراً ليصنع لنفسه تابوتاً يشبه تابوت الملك المصرى “توت عنخ أمون “

أكبر خطأ يمكن أن يتركبه الأنسان فى حق نفسه أن ينشغل بترتيبات دفنه وجنازته و شكل التابوت الذى سيدفن فيه ويترك الحياة ويزهد فيها فقط ليرتب مراسم موته .

أصبح الموت و كيفية الدفن و اشكال التوابيت هو الشغل الشاغل للكثيرين من الاحياء الان ولا نعرف سبب واضح للأمر ولكن هذه حقيقة واقعة رأينا فى العديد من موضوعات مجلتنا المتنوعة مثل الشركة الهندية التى تصنع توابيت ليسع الموتى البدناء و طرق الدفن واشكال التوابيت الافريقية و العديد من الموضوعات المتصلة بالموت .

قضى 25 عاماً و أنفق 10000 دولاراً ليصنع لنفسه تابوتاً يشبه تابوت الملك المصرى "توت عنخ أمون "

ولكن هذا الرجل تعدى كل الحدود فقد قضى 25 عاماً متصلة من عمره وأنفق اكثر من 10000 دولاراً يصنع تابوت مشابه لتابوت الملك الفرعونى المصرى ” توت عنخ أمون ” .

ويزن التابوت الذى صنعه Fred Guentert -89 عاماً – 300 باونداً ويبلغ طوله أكثر من 7 أقدام وطلاه فريد بيديه بالوان ملكية كالأسود والأخضر و الأحمر والذهبىّ وحفر على الغطاء صورة للأله “أوزوريس ” وفى الداخل رسم صورة لأيزيس .

قضى 25 عاماً و أنفق 10000 دولاراً ليصنع لنفسه تابوتاً يشبه تابوت الملك المصرى "توت عنخ أمون "

وولد فريد عام 1922 نفس العام الذى أٌكٌتشفت فيه مقبرة توت عنخ امون ومنذ طفولته وقع فريد فى هوى المصرييات والاثار المصرية التى تملأ غرفة مخصصة لها فى منزله حتى انه زار مصر منذ 10 سنوات واشترى كل ما وقعت عليه عيناه من اثار وكتب و تذكارات فرعونية أضافها الى مجموعته .

ويريد فريد ان يٌوضع على وجهه قناع للملك أوزوريس وأيضاً أن يلف جسده بنفس طريقة الفراعنة فتلك الطريقة التى يريد ان يدفن بها ويتذكره بها العالم للمرة الأخيرة .

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*