الإثنين , 1 مايو 2017

الصين تبنى قرية صينية تشبه تماماً قرية فى النمسا بحيث تبدو وكأنها صورة طبق الأصل

اذا ذهبت فى سياحة الى دولة أخرى واعجبك شئ بلطبع ستشريه ولكن اذا اعجبتك قرية بمنازلها وبحيراتها وشوراعها ماذا انت فاعلاً ؟ بالطبع الأجابة بسيطة فتبعاً لصين يمكنك ان تبنى نسخة طبق الأصل ليكون لديك محلياً القرية التى تشتيها .

قامت شركة صينينة للتعدين والمناجم بانفاق ما يوازى من مليار دولاراً  وذلك لتشيد فى منطقة جنوبى الصين قرية كاملة تشبه قرية موجودة فى الصين ولا يتعدى الامر الشبه فقط او التقليد بل ان القرية متماثلتان فى كلى شئ ، ولم يأتى هذا التقليد اعتباطاً او نزوة بل أن القرية التى تم تقليدها هى قرية  Hallstatt واحدة من اهم  واروع المعالم السياحية فى العالم ويحرص جميع ذوى القدرة او هواة السفر والترحال على زيارتها والتمتع بالطبيعة الخلابة والمبانى الأسرة .كما ان القرية تتمتع بأهمية تاريخية وحضارية وثقاقية تعززها المناظر الطبيعية الراقية .

الصين تبنى قرية صينية تشبه تماماً قرية فى النمسا بحيث تبدو وكأنها صورة طبق الأصل

وكانت تعد حتى وقت قليل مضى لا مثيل لها فى العالم حتى قررت شركة التعدين الصينية ان تكون لهذه القرية شبيه مماثل لها تماماً ، فيبدو ان الصين لم تكتف بالانتاج التجارى والتكنولوجى فقط بل بدات الان تدخل مضمار التقدم السياحى فمن الأن وصاعداً اى قرية او مكان مشهور فى العالم سيكون له مثيل فى الصين فلا تتعجب ان ترى برج ايفل الصينى او الاهرامات الصينية .

الصين تبنى قرية صينية تشبه تماماً قرية فى النمسا بحيث تبدو وكأنها صورة طبق الأصل

ولنا ان نتوقع ردود افعال السكان الأصليين فى قرية  Hallstatt فهم فى عاية الغضب من هذا التقليد فبيوتهم مقلدة تقليد حرفى فهذه القرية قضت على تميزهم فى العالم كما ان سعر منازلهم وممتاكاتهم قد شهد بعض الانخفاض فمن يريد الشراء وتعذر عليه السعر النمساوى يمكنه ان يجرب السعر الصينى والذى بالطبع سيكون ارخص بكثير من الأصلى وعلى نفس القياس فان السياحة سستأثر فالقرية اصبحت قريتان و المتاح والمعروض اصبح الضعف . وبدا السكان الأصليين فى النمسا حملة توعية للسائحين والزائرين هناك بأهمية قريتهم الحضارية والسياحية المروقة وتحذيرهم من زيارة التقليد وترك الاصلى .

الصين تبنى قرية صينية تشبه تماماً قرية فى النمسا بحيث تبدو وكأنها صورة طبق الأصل

ويبدو ان تلك الحملة قد أتت ثمارها  فالبديل الصينى  لم يشهد الرواج السياحى المنتظر لها ففى عام 2005  لم يزرها سوى 50 شخصاً  وارتفع العدد الى 2500 زائراً هذا العام فى مقابل مئات الصيينين قاموا بالسفر الى النمسا لزيارة القرية الأصلية وكما ان الشركة قد قدمت للعديد من القرويين عروضاً مذهلة لترك منازلهم الرخيصة الأصلية والذهاب الى القرية النمساوية الصينية للسكن هناك والحياة ولكن معظمهم رفضوا رفضاً قاطعاً .

الصين تبنى قرية صينية تشبه تماماً قرية فى النمسا بحيث تبدو وكأنها صورة طبق الأصل

 

الصين تبنى قرية صينية تشبه تماماً قرية فى النمسا بحيث تبدو وكأنها صورة طبق الأصل

 

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*