الثلاثاء , 12 ديسمبر 2017

اكتشاف يمكن أن يعيد كتابة تاريخ أستراليا من جديد: العثور على نقود نحاسية قديمة توحى أن البلاد قد تم اكتشافها قبل ستة قرون قبل وصول الكابتن كوك

اكتشاف يمكن أن يعيد كتابة تاريخ أستراليا من جديد, حيث تم العثور على خمس قطع من العملات النحاسية القديمة فى شمال أستراليا والتى يعود تاريخها إلى ستة قرون مضت قبل وصول الكابتن كوك فى عام 1770.

ويُعتقد أن هذه العملات ترجع نشأتها إلى عام 900 من الميلاد ويُعتقد أيضاً أن تكون صنعت فى إفريقيا من قبل سلطنة كيلوا السابقة, حيث كانت لسلطنة كيلوا تعاملات تجارية مع الهند فى الفترة من القرن 13 إلى القرن 16.

يعود تاريخ أستراليا المكتوب فقط إلى عام 1606 عندما هبط مستكشفون هولنديون وباحثين من جامعة إنديانا فى المنطقة لمعرفة كيف انتهت العملات النحاسية التى عمرها ألف عام على الجانب الآخر من المجيط الهندى قبل ستة قرون.

ويقول قائد البحث العالم الأسترالى إيان ماكنتوش أنه تم العثور على قطع العملات أول مرة عام 1944 من قبل الجندى مورى إيزنبرج, حيث وجد مورى القطع مدفونة تحت الرمال فى موقعه حيث كان متمركزاً على جزر ويسيل وهى مجموعة من الجزر غير المأهولة من الساحل الشمالى لأستراليا خلال الحرب العالمية الثانية.

وفى عام 1979 أرسل إيزنبرج العملات النحاسية إلى المتحف الأسترالى ووضح الموقع الذى وجد فيه العملات على الخريطة باستخدام علامة X, وفى نفس الوقت وجد إيزنبرج أربعة قطع من النقود التى جاءت من شركة الهند الشرقية الهولندية والتى يرجع تاريخها إلى عام 1690, وهذا الإكتشاف يؤكد ويدعم ما يقال أن المستكشفون الهولنديون وجدوا الجزيرة واكتشفوها قبل الكابتن كوك عام 1770.

ويقال أن هذه القطع لم تخرج من إفريقيا سوى مرتين واحدة فى عمان فى بداية القرن الحالى والأخرى التى اكتشفها إيزنبرج عام 1944.

وهذا ما جعل العالم الأسترالى ماكينتوش يسعى إلى معرفة كيف وصلت هذه العملات على الجزيرة, ويقوم بترتيب رحلة استكشافية هو وفريقه إلى الجزيرة فى يوليو القادم, ويعتقد أن الكهف الموجود على شاطىء إيزنبرج ملىء بالكنوز التى سيكتشفونها هو وفريقه من الباحثين.

 

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*