الأحد , 19 نوفمبر 2017

أستاذ جامعى جلس على المرحاض 50 ساعة متصلة لجمع تبرعات لمشروعه العلمى

اختار هذا العالم الاسترالى أغرب وأسوأ طريقة ممكنة ليلفت نظر العالم اليه وليجمع تبرعات ليبدأ به مشروعه العلمى الجديد.

Simon Griffiths استاذ جامعى أسترالى حاصل على شهادة الدكتوراة فى مجالى الهندسة والأقتصاد وقدم سايمون أستقالته من عمله وقرر التفرغ لمشاريعه العلمية ، ورغم توافر الامكانيات والقدرات العلمية والعقلية والعبقرية الا ان نقص الامكانيات المادية مثلت لديه عائق جعل من الأستحالة عليه ان يمضى قدماً فى أبحاثه ومشروعاته العلمية .

أستاذ جامعى جلس على المرحاض 50 ساعة متصلة لجمع تبرعات لمشروعه العلمى

ولم تعجز عقليته الفذة عن التوصل لطريقة مبتكرة بعد ان عجزت كل السبل التقلدية لايجاد شخص او جهه ما تمول مشروعه ، فانشأ حملة لجمع التبرعات اطلق عليها أسم ” من يأبه ؟” ليكون مسؤوليتها جمع التبرعات اللازمة لبناء أعداد ضخمة من المراحيض النظيفة والمعقمة  وتصنيع اعداد كبيرة من المحارم الورقية للتواليت فى دول العالم الثالث الفقيرة والموؤبة بالأمراض  .

أستاذ جامعى جلس على المرحاض 50 ساعة متصلة لجمع تبرعات لمشروعه العلمى

وتشير الاحصائيات الى ان 4 الاف طفل تحت الخامسة يموتون كل عام بسبب أمراض الصحة والنظافة وانتقال الأمراض كالأسهال ولذلك قرر سايمون الجلوس على المرحاض بينما يضع بنطاله حول قدميه اشارة منه الى انه يجلس على سطح صلب مكبل الحركة وأشرفت خطيبته ” ميليسا ” على تغذيته وتنظيم  اللقاءات التليفزيونية و الحوارات الصحفية التى اجراها وقت جلوسه الطويل على المرحاض  .

وأستطاع سايمون جمع مبلغ 50 الف دولاراً حصيلة لجلوسه مدة 50 ساعة متواصلة على المرحاض وسيتابع الجلوس لفترة أطول بعد أن ينال قسطاً من الراحة  والنوم ليجمع المزيد من الأموال اللازمة لتحقيق حلمه الذى سيمكن على حد قوله من انقاذ حياة الاف الأطفال حول العالم .

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*