الأحد , 19 نوفمبر 2017

جريدة الطلاق اليابانية – وسيلة راقية لأبلاغ الأقارب والأصدقاء بخبر طلاق الزوجان

عادة ما يمثل خبر انفصال وانتهاء الزواج  أخباراً سيئة للأهل والأصدقاء ، ولذا فضل حديثى الطلاق نشر خبر الطلاق و طمأنة المحيطين بهم بوسيلة جديدة ومبتكرة تغنيهم عن المواجهة.

أرتفعت معدلات الطلاق العالمية بصورة جنونية وغير مسبوقة ، فمعظم الزيجات الأن لا تستمر الا بضع سنوات وأحياناً بضع أشهر ولذلك كثيراً ما تلتقى بشخص وقد حضرت زفافه منذ شهور وتسأله عن حاله وحالة زوجته فيباغتك بخبر طلاقه او أنفصاله وبالتالى يكون الموقف محرجاً لكما معاً. ولذلك قام اليابانى  Hiroki Terai وهو يعتبر أخصائى طلاق هناك بأبتكار صحيفة تهتم فقط بأخبار الطلاق و المطلقين .

جريدة الطلاق اليابانية - وسيلة راقية لأبلاغ الأقارب والأصدقاء بخبر طلاق الزوجان

وهناك من يقول ممكن ان يحل موقعى تويتر و الفيس بوك محل هذه الصحيفة بأقتدار ولكن لا يملك كل أفراد العائلة وخاصة كبار السن حسابات على مواقع التواصل الأجتماعى المعروفة وحتى اذا توفر هذا الشرط فيضطر الزوجان المنفصلان الى التعامل بصورة مباشرة والرد على استفسارات الأهل والأقارب المحرجة أحياناً والتى ستسدعى معها الاحداث والذكريات التعيسة التى ادت الى هذا الطلاق .

جريدة الطلاق اليابانية - وسيلة راقية لأبلاغ الأقارب والأصدقاء بخبر طلاق الزوجان

وبعد  توقيع أوراق الطلاق  يجرى الزوجان حواراً صحيفاً مطولاً مع الصحيفة كلاً على حدا يصفان فيه مشاعرهم الحالية والأسباب التى ادت للطلاق وشعورهما الحالى تجاه بعضهما فى هذه اللحظة المؤلمة كما أن الزوجان يرسلان رسائل طمأنة الى جميع الاهل والأقارب والأصدقاء ويختار الزوجان اللغة و طريقة العرض و شكل العدد الذى يحتوى على خبر طلاقهما .

وتتكلف النسخة الواحدة حوالى 140$ اما النسختان حوالى 140$ ، ويمكن للزوجان الحصول على خصم يصل الى 50% اذا ما وافق المطلقان على احتواء عدد الصحيفة على اعلانات لشركة Hiroki Terai  والتى تنظم حفلات واجراءات الطلاق.

جريدة الطلاق اليابانية - وسيلة راقية لأبلاغ الأقارب والأصدقاء بخبر طلاق الزوجان

ويمكن نشر خبر الطلاق فى الصحيفة كلعبة تسمى ” لوح الحياة “.

شاهد مقاطع فيديو رائعة , شيقة ومثيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*